نحو بناء المعرفة في الفصول الدراسية 2

الحلقة الأولى

تخيل أن أمامك مجموعة كبيرة من قطع ميكانيكية، عجل،تروس، مسامير و أدوات لحام و معك كتيب به خطوات التركيب، أنت لا تعرف الصورة النهائية أو ما الذي تركبه ، تتبع الخطوات بدقة خطوة بعد الأخرى لتجد الصورة النهائية في النهاية هي العجلة.  قارن ذلك بموقع اخر ، لديك الصورة الكبيرة في البداية ثم القطع و الكتيب. كل ما تبني جزء يمكنك أن تقارنه بالصورة الكبيرة. تعرف موقعك من الصورة الكلية، ما أتممته منها و ما تبقى. هذا هو  المبدأ الثاني الذي يتحدث عنه كتاب In search of understanding : The case of constructivist classroom ، و هو : بناء تجربة التعلم حول مفاهيم و مباديء أساسية ( البحث عن الجوهر) Structuring Learning Around Primary Concepts: The Quest for essence

استمر في القراءة

ليس هناك جواب بسيط لكيفية التعامل مع الأطفال في الفصول الدراسية

“ما تعلمته من خلال عملي مع المعلمين، أنه  ليس هناك من جواب بسيط لكيفية التعامل مع الأطفال في الفصول الدراسية . الأمر يكمن في أن تكون حاضرا معهم بكل كيانك، أفكارك ومشاعرك، وتتقبل الأطفال تماماً كأشخاص لهم أفكارهم ومشاعرهم الخاصة بهم.إن الصعوبة تكمن في أن تستطيع التعرف على مشاعرهم تلك وأفكارهم، كنقطة بداية لتطوير رؤية لعالم فيه  أناس مهتمين بأمن الأخرين كإهتمامهم بأمنهم الشخصي. إلينور دكورث

Eleanor Duckworth

Eleanor Duckworth

“What I have learned from the teachers with whom I have worked is that, just as there is no simple solution to the arms race, there is no simple answer to how to work with children in the classroom.
It is a matter of being present as a whole person, with your own thoughts and feelings, and of accepting children as whole people,
with their own thoughts and feelings. It’s a matter of working very hard to find out what those thoughts and feelings are, as a starting point for developing a view of a world in which people are as much concerned about other people security as they are about their own.” Eleanor Duckworth