عن الأردوينو و فتح الصناديق المغلقة

كثيرا ما نتعامل نحن و أطفالنا مع الكثير من الأشياء في حياتنا اليومية كما لو أنها صندوق مغلق. فمثلاً من منا لم يلعب بالسيارة الإلكترونية ذات الريموت كونترول ؟ من منا أو من أطفالنا لم يتسائل كيف تعمل هذه السيارة ؟

إشارة المرور، المصعد الكهربائي ، المكيف، الثلاجة، إلخ.. بديهيات في حياتنا اليومية و لكن ربما لم نأخذ بعض الوقت لنفكر أو نقرأ عن كيفية عملها. بالنسبة للصغار(أعمار ما بين 10 -14 عام) عندما سألناهم كيف يعمل المصعد الكهربي ، سمعنا إجابات لم تخطر على بال .  فمنهم من رأي أنه سحر ، و منهم من قال أن هناك شخص يرى على أي زر ضغطنا ثم يحرك المصعد و اخر قال أن هناك كاميرا تلتقط صورة للزر الذي نضغط عليه ثم تحرك المصعد بناء على هذا الرقم. لا أسخر من تلك الإجابات ، فحتى أنا عندما كنت صغيرة لم أجد إجابة لكيفية عمل المصعد. و حتى بعدما درست البرمجة في الكلية أصبحت أنظر للمصعد كبرنامج (لا أعرف كيف أو أين يُنفذ) و لكن تخيلت الكود البرمجي له يأخد قراءة من الزر ثم يحرك المصعد مسافة معينة ، و مع كل مسافة يقارن هل وصل للدور المطلوب أم لا، إذا لا ،يتحرك ثانية، و هكذا حتى يصل للدور المطلوب. 

استمر في القراءة