كيف ترسم بومةً

كراكيب

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على إمام المرسلين، محمد المبعوث رحمةً للعالمين، وعلى آله وصحبه أجمعين.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحد المواضيع التي نناقشها في فريق نما من حين لآخر هو مدى الحاجة إلى تصميم أنشطة أو نصائح محددة للمربين أو العاملين مع الأطفال عموماً كي ينفذوها ويتبعوها، وهذا ما لا يجده المتابع لعملي مثلاً، إذ لا أميل لإخبار المربين بتفاصيل ما عليهم فعله، وأفضِّل على ذلك عرض ما قمت به وكيف كنت أفكر وأتحرك استجابةً للمواقف التي أواجهها – بما في تلك الحركة من خطأ أو صواب – لأشجع المربين على اتباع أسلوب مشابه من التفكّر لإيجاد أساليبهم وحلولهم الخاصة التي تتلاءم مع بيئاتهم وظروفهم وأولوياتهم.[١]

مشكلة لوائح النصائح والإرشادات والأنشطة أنها تشبه الدليل التالي إلى حد بعيد:

how-to-draw-an-owl

رغم أن رسم دائرتين قد يكون بدايةً جيدةً، إلا أنه ليس مربط الفرس، كما أن كثيراً من الناس يستطيعون الإتيان بذلك ليتوقفوا بعد ذلك متسائلين: ”وماذا بعد؟“…

View original post 386 كلمة أخرى

لينا تستكشف الدوائر الكهربائية

 أحد الأشياء التي تعلمتها من جون هولت في كتابه كيف يتعلم الأطفال أن ما يحتاجه الأطفال فعلاً هو أن توفر لهم موارد و أدوات حولهم و أن تترك لهم المساحة و الحرية لأن يكتشفوا هذه الأدوات و ما يمكنهم أن يفعلوا بها بأنفسهم. الأطفال لا يحتاجونك أنت لكي تشرح و تُفسر و توجه، لا يحتاجوا لثنائك عليهم أن ما يفعلوه رائع و ممتاز، هم بالفطرة يحبوا التعلم و الإسكتشاف و تلك السعادة الناتجة عنه كافية..كافية جداً. أعترف أنني في البداية لم أفهم جيداً تلك الفكرة ، على العكس أزعجتني حيث أشعرتني أنني عاجزة عن فعل شيء و لكن عندما بدأت أُجرب تلك الفكرة وأتأمل في ما أراه اقتنعت.

عندما أتت لينا (6 سنوات) إلى مكتبي كان عليه بعض الأدوات ( مصباح كهربي صغير- بطاريات – أسلاك – شريط به دايودات ضوية صغيرة جداً). مسكت لينا الشريط و تأملته لفترة  و توقعت أنها ستسأل ما هذا لكنها أعادته مكانه بدون أي سؤال. لينا دائماً لا تسأل في البداية ، لا تسأل إلا بعدما نمضي بعض الوقت سوياً و تشعر ببعض الراحة ربما. استمر في القراءة